شهادة مصورة

يصف ليفينت أبراهام الظروف في محتشد سكارجيسكو

مثلهم مثل اليهود الآخرين، تم احتجاز عائلة ليفينت في حي وارصوفيا اليهودي. وفي عام 1942، وعندما اختبأ أبراهام في قبوٍ، قام الألمان بالقبض على أمه وأخواته في إحدى هجماتهم. وقد لقوا حتفهم. وتم تشغيله في أعمال السخرة القسرية في إحدى المناطق القريبة، ولكنه هرب ليعود إلى والده في الحي اليهودي. وفي عام 1943، تم ترحيله هو وأباه إلى محتشد مايدانيك، حيث مات أبوه هناك. تم إرسال أبراهام بعد ذلك إلى محتشدات سكارجيسكو وبوخينفالد وشليبين وبيزنجن وداخاو. وقامت قوات الولايات المتحدة بتحرير أبراهام بمجرد قيام الألمان بإخلاء السجناء.

نسخة كاملة مكتوبة

وعندما أتيت إلى المحتشد - أول شيء سألوني عنه - "ماذا...ماذا تعرف أن تعمل؟" لذا أخبرتهم بذلك. أخبرني الجميع أنني إذا قلت بأني أعرف أعمال الميكانيكا والمعادن، فسأحصل على وظيفة أفضل. هذا ما قلته. بعض الناس قالوا خياطًا...لذلك سألوني: "كيف تكون طفلاً صغيرًا كذلك وتعرف حرفة؟" فقلت: "تعلمت هذا في المدرسة." لذلك أعطوني... أقصد وضعوني في... مبنى واعتادوا على عمل أجزاء للذخيرة وكنت أعمل هناك ربما لفترة هائلة كل يوم، في معظم الأحيان أعمل ليلاً وأحيانًا أخرى نهارًا. كنا نحصل على كميات قليلة من الطعام. كميات قليلة من الطعام. لا تستطيع أن تحيا على الطعام الذي يعطونه لك. ولكنيبطريقة ما...نجوت.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

Share This