تفاصيل
صورة فوتوغرافية

ساعدت التقنيات الحديثة في الدعاية الإنتخابية بما فيها من صور قوية ورسائل بسيطة في أن يكون النمساوي المولد أدولف هتلر مرشحاً قوياً في الإنتخابات الرئاسية الألمانية لعام 1932 بدلاً من كونه مجرد متطرف غير معروف.

ساعدت التقنيات الحديثة في الدعاية الإنتخابية بما فيها من صور قوية ورسائل بسيطة في أن يكون النمساوي المولد أدولف هتلر مرشحاً قوياً في الإنتخابات الرئاسية الألمانية لعام 1932 بدلاً من كونه مجرد متطرف غير معروف. وكان هذا النمط من ملصقات الدعاية الإنتخابية مماثلاً لملصقات بعض نجوم السينما في ذلك العصر.صورة للدعاية الإنتخابية عام1932 تصوير هاينريش هوفمان.


إشارات


  • US Holocaust Memorial Museum

شارك

Modern techniques of propaganda—including strong images and simple messages—helped propel Austrian-born Adolf Hitler from being ... [LCID: 40975]