خايا سورا كيسيلنتسكي

خايا سورا كيسيلنتسكي

Born: 1923

كالوشين, بولندا

كانت خايا الطفلة الصغرى من بين ثلاثة أطفال ولدوا لأبوين يهوديين يعيشان في مدينة كالووشن والتي يتألف غالبية سكانها من اليهود وتقع على بعد 35 ميلاً شرق وارصوفيا. وكان والدها يمتلك متجر بقالة للبيع بالجملة ومطعمًا ومحطة بنزين والتي كانت تتوفر بمكان واحد على الطريق الرئيسي الذي يكثر عليه السفر. كانت عائلة كيسيلنتسكي تعيش في غرف بنفس المبنى الذي توجد به أعمالهم.

1933 - 1939: عندما قامت ألمانيا بغزو بولندا منذ عدة أيام، فرّ والدي وشقيقاي باتجاه الاتحاد السوڤيتي بصحبة الرجال اليهود الذين كانوا يخافون أن تقوم القوات الألمانية بإرسالهم بعيدًا للعمل بالسخرة. وبعد فترة وجيزة، حاربت القوات الألمانية القوات البولندينة في معركة وقعت في كالووشن وتم قصف نصف المدينة بالقنابل ومساوتها بالأرض. ويقع منزلنا بأطراف المدينة لذلك لم يتم قصفه، وكان هناك العديد من الناس بلا مأوى، كان من بينهم مجموعة من الغرباء، فاحتشدوا جميعهم بمنزلنا.

1940 - 1944: عندما سمع والدي وأشقائي أنه قد تم قصف مدينة كالووشن، عادوا إلى المنزل للاطمئنان على والدتي وعليّ. واختار عمدة كالووشن والدي ليصبح عضوًا في المجلس اليهودي. وقام والدي باختيار أخي أبرام ليصبه فردًا من أفراد الشرطة اليهودية وأخي ماجليش في اللجنة اليهودية للحفاظ على الصحة العامة. وبالنسبة لي، فقد كنت أعمل أحيانًا في المطبخ المشترك مع والدتي وجدتي. كان الطعام قليلاً جدًا في الحي اليهودي للعائلات الفقيرة التي لا تملك شيئًا يمكنها التجارة به في السوق السوداء.

وفي 25 سبتمبر 1942 تم ترحيل خايا سورا البالغة من العمر 19 عاماً وأكثر من 3,000 يهودي آخرين من كالووشن إلى محتشد الاعتقال تربلينكا وتمت إبادتها هناك.