شهادة مصورة

تصف بيلا يعقوبوفيتش طوفي الاستيلاء على ممتلكات العائلة

كانت بيلا البنت الكبيرة من أربعة أولاد ولدوا لعائلة يهودية في سوسنوفيتش وملك والدها مصنعا للخياطة. بعد اجتياح ألمانيا لبولندا سنة 1939 استولى الألمان على المصنع واعطي أثاث المنزل لامرأة ألمانية. أجبر على بيلا العمل في مصنع في غيتو سوسنوفيتش سنة 1941. مع نهاية عام 1942 تم ترحيل العائلة إلى غيتو بيدزين ورحلت بيلا إلى محتشد غريبن الفرعي من محتشج غروس روزن سنة 1943 وإلى محتشد برغن بلزن سنة 1944. تم تحريرها في أبريل 1945 وهاجرت إلى الولايات المتحدة سنة 1946.

نسخة كاملة مكتوبة

في خريف 1939 دق أحد باب بيتنا. فتحت ورأيت امرأة ألمانية وضابطين من القوات الأمن الخاصة, فدخلوا منزلنا وفقالت الامرأة للضباط "يعجبني كل شيء" فأرسلوا العديد من الناس بعد عدة أيام وجاؤا بشاحنة وأخذوا كل شيء! الأثاث والزرابي. وأرسلت الامرأة طاولة قديمة وكراسي. وكانت هذه الامرأة فقيرة وأصبحت ثرية لأنها ألمانية.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

Share This