تفاصيل
صورة فوتوغرافية

أثناء جمع الشمل للترحيل في بولندا الشرقية عام 1942؛ تم إرسال غيتا روزنويج – كانت في الثالثة أو الرابعة من عمرها – إلى المخبئ

أثناء جمع الشمل للترحيل في بولندا الشرقية عام 1942؛ تم إرسال جيتا روزنويج – كانت في الثالثة أو الرابعة من عمرها – إلى المخبئ. لقد انتهى بها الحال في دار أيتام كاثوليكي. في عام 1946، علمت إيدا روزنثين، صديقة لعائلة وأحد الباقين على قيد الحياة، بمكان وجود الطفل وسعت للعثور عليها. وبعد أن أنكرت دار الأيتام احتجازها لطفل يهودي، تخلت عن وصايتها بعد أن تعرفت إيدا على غيتا وقد دفعت لجنة يهودية محلية رسوم "الفدية". هذه هي صورة غيتا يوم أن غادرت دار الأيتام.


  • US Holocaust Memorial Museum
  • Gift of Gitta Rosenzweig
تفاصيل سجليّة

هذه الصفحة متوفرة أيضاً باللغات التالية

During a roundup for deportation in eastern Poland in 1942, Gitta Rosenzweig—then three or four years old—was sent into hiding. [LCID: 15303]

Thank you for supporting our work

We would like to thank Crown Family Philanthropies and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.