خانا مورجنشتارن

خانا مورجنشتارن

Born: 1896

كالوشين, بولندا

كانت خانا وزوجها وأطفالهما الخمسة يعيشون في مدينة كالوشن الصغيرة التي يتألف غالبية سكانها من اليهود، والتي تبعد 35 ميلاً شرق مدينة وارصوفيا. كان يانكل زوج خانا يعمل موظفًا في دار البلدية. بعد بلوغ أطفال خانا سن الالتحاق بالمدرسة ساعدت والدتها في العمل بكشك لبيع الجرائد في البلدة.

1933 - 1939: قامت ألمانيا بغزو بولندا وكانت كل آمالنا ألا تكون كالوشن على خط النار حتى لا يتم تحطمينا. أولاً حلقت طائرة ألمانية فوق بلدتنا وألقت قنبلة على أشخاص كانوا منتظرين في طابور خارج مخبز. وبعد أيام قليلة قامت القوات الألمانية بمحاربة القوات البولندية في معركة هنا. وتم تدمير أكثر من نصف بيوت المدينة ومن بينها بيتنا بالقنابل والنيران، لذلك كنا ننتقل إلى بلدة منسك مازوفيكي المجاورة حيث كانت تعيش عائلة يانكل.

1940 - 1944: أجبر النازيون كل اليهود ببلدة منسك مازوفيكي على الانتقال إلى منطقة صغيرة في البلدة. تم تدمير معظم البيوت هنا عن طريق القصف المدفعي وكان أكثر من 5000 من بيننا يعيشون في البيوت القليلة المتبقية التي لم يتم تدميرها. بدأ مرض التيفوس - والذي كان يحمله القمل - في الانتشار داخل الحي اليهودي وكان يتوفر فقط القليل من الدواء. تمكن ابني الكبير يوسل من الهرب إلى الاتحاد السوفيتي عام 1939 ويعيش الآن في الشرق الأقصى. ولكن ماذا سيحدث لأطفالي الأربعة هنا معنا--ديفيد وإستر ودوبيكا وفيجا؟

وفي عام 1942 هربت خانا البالغة من العمر 46 عامًا وعائلتها إلى كالوشن لتتفادى الترحيل. وبعد ذلك بفترة قصيرة، تم ترحيل معظم اليهود في كالوشن إلى محتشد الاعتقال تريبلينكا.