دانيال يوديلوفيتس

دانيال يوديلوفيتس

Born: 1867

آيزبوت, لاتفيا

ولد دانيال لعائلة يهودية تعيش في مدينة آيزبوت بلاتفيا. وهناك تقابل دانيال مع بيلا هيرشورن وتزوجا وفتحا معًا متجرًا لبيع الخبز والبقالة في المدينة. وفي العشرينات، انتقلا إلى ليبايا، على ساحل البلطيق، وفتحا متجرًا لبيع المنسوجات والملابس. ورُزق الزوجان 10 أطفال، وتوفي أحدهم وهو طفل رضيع.

1933 - 1939: كان متجر يوديلوفيتس يبيع الأقمشة والأكسسوارات وأنواع مختلفة من الملابس بدءًا من الأزرار وحتى القمصان والجوارب. وبعد تقاعد دانيال وبيلا، استلمت بناتهما العمل. في عام 1939، غزت ألمانيا بولندا. كانت لاتفيا في هذا الوقت دولة حرة.

1940 - 1941: في يونيو 1941، بعد عام من احتلال القوات السوفيتية للاتفيا، دخلت القوات الألمانية ليبايا. ومثل جميع يهود ليبايا، تم توجيه الأمر لدانيال وزوجته لتقديم تقريرًا لقسم الشرطة المحلي لتسجيل مقتنايتهما الثمينة وتحويلها وخلال أسابيع من الاحتلال، قامت القوات الألمانية بتنفيذ أحكام بالإعدام على ساحل البلطيق. وفي أغسطس تم إيقاف تنفيذ هذه الأحكام بشكل مفاجئ. ثم قُتل مئات اليهود من الرجال والنساء في الفترة ما بين شهري سبتمبر وديسمبر، وتم تصنيفهم في فئة "غير مؤهلين للعمل."

وفي يوم الغفران (يوم كيبور) عام 1941، وهو اليوم الأكثر تقديسًا في الديانة اليهودية، تم القبض على داينال وبيلا ثم تم ترحيلهما. ولم تصل أية أخبار عنهما بعد ذلك.