ديفيد بيرجمان

ديفيد بيرجمان

Born: May 3, 1931

ڤيليكيا-بيكوڤ, تشيكوسلوفاكيا

وُلد ديفيد لأبوين يهوديين متدينين في بلدة صغيرة في روتينيا - في المقاطعة الشرقية بتشيكوسلوفاكيا - التي كان يحكمها المجر حتى 1918. تقع البلدة على جبال كاربات، وكانت منعزلة لدرجة أن الأخبار من شرق المدينة كانت تصل عن طريق قارع طبل كان يقرأ الأخبار في ميدان بوسط البلدة. كان والد ديفيد خياطًا وكانت والدته خياطة.

1933 - 1939: أثناء ما كان والديّ يعملان كنت أمكث في المنزل أقضي وقتًا ممتعًا. كان لدينا منزلاً جميلاً به كل وسائل الراحة اللازمة ويشمل مرحاضًا خارجيًا في الخلف. كان يعيش ضابط جيش تشيكي في منزلنا حتى قام المجريون بضم مقاطعتنا في مارس 1939. وبعد ذلك في المدرسة كان علينا أن نقسم الولاء للمجر. كان رجال الشرطة المجرية الذين يرتدون ريشًا في قبعاتهم الخضراء يقومون بدوريات في شوارعنا لتنفيذ القوانين المعادية لليهود.

1940 - 1944: تم ترحيلي إلى محتشد أوشفيتيز [وبعد هذا بقليل تم اختياري للترحيل إلى محنشد الاعتقال بلاشوڤ]. وفيما بعد في محتشد رايخنباخ تم الزج بي في عربة ماشية مفتوحة مع 150 شخص حي يشبهون الهياكل العظمية متجهين إلى محتشد اعتقال آخر. وبدأوا في السقوط واحدًا تلو الآخر وتم سحقهم. وبعد أن مات نصفهم كان من الممكن الجلوس على الموتى. سقط أحدهم عليّ--كان يحتضر. لم أكن قد تناولت أي طعام أو مياه لمدة أربعة أيام. وبكل ما تبقى لدي من قوة دفعت جسده بعيدًا وسقطت فوقه. حاول أن يدفعني بعيدًا ولكن كان كلانا ضعيفًا جدًا. وفي محاولة أخيرة، عضني في رجلي ثم مات.

كان ديفيد واحدًا من ثلاثة نجوا من رحلة السبعة أيام إلى محتشد داخاو. تم تحريره بالقرب من إنسبروك بالنمسا في مايو 1945. وهاجر إلى الولايات المتحدة في عام 1947.