ديفيد ميندل بيترانكر

ديفيد ميندل بيترانكر

Born: 1895

ديلياتن, بولندا

كان ديفيد واحدًا من ثمانية أبناء وُلدوا لوالدين يهوديين ملتزمين بالعادات اليهودية يعيشان في بلدة ديلياتن.وأثناء الحرب العالمية الأولى أدى ديفيد الخدمة العسكرية في الجيش النمساوي. بعد الحرب، تزوج من فريدا جاينجر وانتقلا إلى ستانيسلاف [ستانيسلافوف]. عمل ديفيد مع حماه في تجارة الأخشاب.

1933 - 1939: كان لـديفيد وظيفة نائب المدير في المكتب الإقليمي للوزارة المسؤولة عن الغابات. التحقت بناته الثلاث بمدارس خاصة. كان ديفيد صهيونيًا متحمسًا وكان يتطلع للانتقال بعائلته إلى فلسطين في وقت قريب. تزوجت ابنته الكبرى في أغسطس 1939 من رجل فلسطيني؛ قبل احتلال القوات السوفيتية لـستانيسلاف في 18 سبتمبر 1939 وغادر الزوجان إلى فلسطين.

1940 - 1945: احتلت القوات الألمانية ستانيسلاف في يوليو 1941. قبل انتهاء العام قتلوا زوجة ديفيد وابنته الصغرى وتركوا ديفيد وابنته الوسطى أمالي. وفي عام 1942، تم ترحيله في قطار متجه إلى محتشد الموت بيلزيك. عمل ألواح من أرضية السيارة وهرب بتدلية نفسه من القطار المتحرك إلى الشاحنات. وركض إلى منزل مزرعة حيث وافقت فلاحة أوكرانية على إخفائه إذا عمل في مزرعتها. وعلى الرغم من أنه في أمان شعر أنه ينبغي عليه البحث عن أمالي. ركب قطارًا متجها إلى ستانيسلاف.

وفي الطريق تم الإيقاع بـديفيد وتم إحالته إلى البوليس وإعدامه. ما لم يعرفه هو أن أمالي هربت بالفعل من ستانيسلاف وعاشت بالقرب من المزرعة التي كان يعمل بها.