إريكا نيومان

إريكا نيومان

Born: June 12, 1928

زنويمو, تشيكوسلوفاكيا

ولدت إريكا في بلدة زنويمو في المنطقة التشيكية في مورافيا والتي بها مجتمع يهودي يعود تاريخه إلى القرن الثالث عشر. كان والدها محاميًا يتمتع بقدر كبير من الاحترام وصهيونيًا متحمسًا كان يأمل في الهجرة مع أسرته إلى فلسطين. في 1931 انتقلت أسرة نيومان إلى ستانيستي وهي بلدة في مقاطعة بوكوڤينا الرومانية حيث كان يعيش جدي إريكا من جهة والدها.

1933 - 1939: في ستانيستي، كانت إريكا تذهب إلى مدرسة عامة ومدرسة عبرية وكان والدها قد ساعدها لتجد تلك المدرسة. كانت تحب أن تلعب مع أختها بياتريس والأطفال الآخرين في البلدة واستمتعت بقضاء وقتها مع جديها. كانت فترة طفولتها مليئة بالآمال والأحلام المستقبلية، ولكن في عام 1937، حاول أعضاء من الحرس الحديدي الفاشي فصل والد إريكا عن وظيفته كمدير مسؤول عن الشؤون المدنية في ستانيستي، وفي النهاية برأته المحكمة من التهم الملفقة واسترد وظيفته.

1940 - 1945: احتل الاتحاد السوفيتي بوكوڤينا في 1940. وبعد مرور عام، انضمت رومانيا إلى ألمانيا النازية في حربها ضد الاتحاد السوفيتي، وتم طرد السوفييت خارج ستانيستي. ثم شنت الحشود بعدها هجمات دموية على يهود البلدة، وفي أثناء موجة العنف، هربت إريكا وأسرتها إلى تشيرنوففيتز بمساعدة رئيس الشرطة المحلية. في خريف 1941، تم إجبار أسرة نيومان على الإقامة في حي اليهود في تشيرنوفيتز حيث كانت الظروف المعيشية سيئة للغاية وكان اليهود هناك معرضين للترحيل إلى ترانسنيستريا. في عام 1943 هربت إريكا مع بياتريس من حي اليهود بأوراق مزيفة كان قد حصل عليها والدهما.

وبعد هروبهما إلى الاتحاد السوفيتي، عادت إريكا وبياتريس إلى تشيكوسلوفاكيا حيث اجتمع شملهما أخيرًا مع والديهما. تزوجت إريكا من ضابط في الجيش التشيكي وقامت بتنشئة طفليها. بعد أعوام كثيرة من الجهد الشاق وبعد أن أرسلت والدتها وأختها التماسات للقائد السوفيتي نيكيتا خروشوف، تم السماح لها بالهجرة
إلى الولايات المتحدة في 1960 بعد ثلاثة أعوام من وفاة زوجها، وأصبحت إريكا مشرفة على معمل باثولوجيا.