فيشيل فيلمان

فيشيل فيلمان

Born: 1911

أوستروڤ مازوڤسكيا, بولندا

كان فيشيل الابن الأكبر من بين سبعة أطفال ولدوا لعائلة يهودية متدينة تتحدث اللغة اليديشية. عندما كان طفلاً صغيرًا، قام والداه بنقل العائلة إلى سوكولوف بودلاسكي، وهي مدينة صناعية تقع بوسط بولندا وتضم عددًا كبيرًا من السكان اليهود حيث يصل عددهم إلى 5.000 يهودي. تم إرسال فيشيل للدراسة في إحدى المدارس الدينية. وفي عام 1932، عندما كان يبلغ من العمر 21 عامًا، انضم فيشيل إلى الجيش البولندي.

1933 - 1939: وبعد عامين في سلاح الفرسان بالجيش البولندي، عادإلى سوكولوف بودلاسكي، وتم تدريبه ليصبح نجارًا كما كان قائدًا للمنظمة الصهيونية المحلية. تزوج وأسس ورشة نجارة في منزله حيث كان يصنع الأثاث. بينما كانت القوات الألمانية تهاجم بولندا في 1 سبتمبر 1939، قام الجيش البولندي باستدعاء فيشيل. إلا أن القوات الألمانية ألقت القبض عليه، وسمحوا له بالعودة إلى الوطن بعد انتهاء القتال في أكتوبر.

1940 - 1942: عمل فيشيل جاهدًا لمدة عامين لكي تظل ورشة النجارة مفتوحة على الرغم من احتلال القوات الألمانية لمدينة سوكولوف بودلاسكي. وفي 28 سبتمبر 1941، أنشأ الألمان حيًا لليهود وقاموا بتجميع 4.000 يهودي هناك. وبعد مرور عام تقريبًا، وفي العطلة الأكثر تقديسًا في الديانة اليهودية، وهي يوم الغفران، بدأ الألمان في تجميع الناس في الحي اليهودي. وهؤلاء الذين قاوموا بالاختباء أو حاولوا ذلك تم إطلاق النار عليهم. تم توجيه فيشيل وزوجته وأطفاله إلى عربة النقل بالقطار.

وفي 22 سبتمبر 1942، تم ترحيل فيشيل وعائلته إلى محتشد إبادة تريبلينكا وقتلوهم هناك بالغاز بعد فترة قصيرة من وصولهم. وكان يبلغ من العمر 31 عامًا.