شهادة مصورة

يصف أبراهام ليفينت نقص الطعام بعد غزو وارصوفيا

مثلهم مثل اليهود الآخرين، تم احتجاز عائلة ليفينت في حي وارصوفيا اليهودي. وفي عام 1942، وعندما اختبأ أبراهام في قبوٍ، قام الألمان بالقبض على أمه وأخواته في إحدى هجماتهم. وقد لقوا حتفهم. وتم تشغيله في أعمال السخرة القسرية في إحدى المناطق القريبة، ولكنه هرب ليعود إلى والده في الحي اليهودي. وفي عام 1943، تم ترحيله هو وأباه إلى محتشد مايدانيك، حيث مات أبوه هناك. تم إرسال أبراهام بعد ذلك إلى محتشدات سكارجيسكو وبوخينفالد وشليبين وبيزنجن وداخاو. وقامت قوات الولايات المتحدة بتحرير أبراهام بمجرد قيام الألمان بإخلاء السجناء.

نسخة كاملة مكتوبة

عندما اندلعت الحرب هناك، انقطعت المياه. لم يكن هناك غاز في المنزل لطهي أي طعام. فلم يكن هناك طعام. لذلك اعتاد أبي على الخروج من وقتٍ لآخر واعتدنا على الحصول على بعض الخبز أو الأشياء الضرورية. أتذكر أننا قضينا أسبوعين نعيش فقط على المخللات اللاذعة لأنه يوجد على بعد شارعين من المكان الذي نسكن به مصنع ينتج المخللات. مصنع بولندي. واعتادوا على...تسميته "أصلي" واعتادوا على الحصول على المخللات في علب صغيرة وكبيرة. كما اكتشفت. لذلك ذهبت مع صديق لي وبطريقة ما دخلنا المبنى في المساء حتى عندما كانت تنهال القنابل واعتدنا على الجري في منتصف الليل وأمسكت حوالي ست أو ثمان علب - تزن حوالي خمس باوندات (2.268 - 2.722 كلغ) - وسحبناها إلى المنزل وهكذا قضينا أسبوعين على هذا الحال. كنا نعيش فقط على المخللات ومن آن لآخر كنا نحصل على الخبز.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

Share This