إدا إدلشتاين

إدا إدلشتاين

Born: March 6, 1888

هيوستن, تشيكوسلوفاكيا

كانت إدا، التي كان اسمها سابقًا إدا كوهين، الأخت الكبرى لأربعة من بين أربعة أشقاء ولدوا لعائلة يهودية تعيش في قرية هيوستن، تقع بالقرب من براج. كان والدها يمتلك متجرًا للبقالة في القرية، كما كان يعمل أيضًا بتسجيل شهادات الميلاد والوفاة والزواج بالمجتمع اليهودي. وفي عام 1912، تزوجت إدا من جوزيف إدلشتاين ثم انتقلا إلى ڤيينا. وبحلول عام 1920، رُزق الزوجان بصبي اسمه ڤيلهلم وفتاة تدعى أليس.

1933 - 1939: وفي مارس 1938 استولت القوات الألمانية على النمسا. وبعد بضعة أسابيع، تم إجبار إدا واليهود الآخرين على تنظيف الأرصفة. وفي بعض الأوقات، كان سكان المدينة يسخرون من اليهود الذين يقومون بالتنظيف. وتم ترحيل الكثير من اليهود، وكانت تتم عمليات الهجوم على اليهود كل ليلة تقريبًا. وعندما غادر أبناء إدا إلى براج للفرار من النازيين، أُصيبت إدا بالإحباط.

1940 - 1944: تم إلقاء القبض على إدا عام 1942. وتم ترحيلها مع جوزيف إلى حي تيريزينشتات اليهودي. وهناك، عثروا على ابنتهما أليس، والتي لم يتمكنوا من رؤيتها منذ أن قامت بالفرار إلى براج. وفي عام 1943، تم وضع اسم أليس لنقلها إلى معسكر "العمل". ولم تشأ إدا وجوزيف الانفصال عن ابنتهما مرة أخرى، لذلك قاموا بالتطوع للذهاب أيضًا إلى هناك؛ وتم ترحيلهم سويًا إلى محتشد أوشفيتز. وفي عام 1944، تم توجيه إدا، والتي تم إجبارها على الوقوف عارية الجسد لاختيار السيدات الأصحاء، إلى غرف الغاز. وتوسلت أليس لإطلاق سراح والدتها.

وفي عام 1944، قُتلت إدا إدلشتاين بالغاز في محتشد أوشفيتز. وكانت ابنتها، أليس، هي الوحيدة من عائلة إدلشتاين التي استطاعت النجاة من الحرب.