شهادة مصورة

يصف بنيمين (بريل) فيرينش الأدلة التي تم جمعها بمحتشد ماوتهاوزن

ولد بين في قرية صغيرة في جبال الكاربيت في ترانسلفانيا برومانيا. عندما كان صغيرا انتقل مع عائلته إلى الولايات المتحدة. حضر بين جامعة هارفرد حيث درس القانون الجنائي وتخرج من الجامعة سنة 1943. انضم إلى كتيبة أمريكية مدفعية مضادة للطائرات التي كانت قد تتمرن لاجتياح أوروبا الغربية من قبل قوات الحلفاء. وعند نهاية الحرب العالمية الثانية تم انتقال بين إلى فرع تحقيق جرائم الحرب للجيش الأمريكي. كان مسؤولا عن جمع الأدلة لجرائم الحرب النازية المزعومة وفهم معانيها. وأصبح أخيرا النائب العام في قضية وحدات القتل المتنقلة خلال إجراءات نورنبرغ اللاحقة.

نسخة كاملة مكتوبة

الشيء الذي كنت أقوم به في هذه القضية هو كان أن استولي فورا على وثائق المحتشدات, وكان لكل محتشد مكتب. فكنت أذهب فورا إلى هذا المكتب للمعرفة عن مسؤول المحتشد ولجمع كل الوثائق التي أعتقدها مهمة لمحاكمة المجرمين. وعند وصولي إلى مكتب محتشد ماوتهاوزن وجدت سجينا كان يعمل في ذلك المكتب, وكان هذا عمل تفضيلي, على فكرة, ففي المحتشد فقد تكون تعمل في المكتب أو في المستشفى أو في المطبخ. فقال لي السجين: "لقد كنت في انتظارك, هيا معي." وأتذكر أنني رافقته إلى السياج الكهربائي فأخرج من تحته صندوقا يحتوي على وثائق كان قد أخفاها هناك. كانت تلك الوثائق هي هوايات رجال وحدات الأمن الخاصة الذين دخلوا أو غادروا المحتشد. وتبين تلك الهويات صورهم وأرقام الهوية وعناوينهم وتاريخ الولادة وهكذا. كان السجين مكلفا بتدمير كل هوية قبل أن يتم تصدير هوية ثانية أو عند مغادرة رجال وحدات الأمن الخاصة المحتشد, ولكن لم يفعل هذا. فكل مرة قام بالحفاظ على هذه الهويات ـ وكانت هناك المئات ـ خاطر بحياته. وكان يقوم بهذه آملا أن هناك مكافأة يوما ما, وقد حفظ عليها لقدوم ذلك اليوم. ويعكس هذا بالنسبة لي الأمل والثقة والإيمان والشجاعة, وهذا مثير للمشاعر.


إشارات


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

Share This