شهادة مصورة

تتذكر دوريانا كورتس سجناء برغن بلزن وهم يسحبون عربات مملوءة بالجثث

هربت عائلة دوريانا إلى مدينة أمستردام سنة 1940, في نفس السنة حين ما استولت ألمانيا على هولندا. ولقي والدها حتفه بعد ترحيله إلى أوشفيتز. بعدما ألقي القبض على والدتها اجتبأت دوريانا معية شقيقها عند الوثنيين. وتم لم شمل الثلاثة في برغن بلزن حيث تم ترحيلهم عبر ويستربورك. تم تحريرهم خلال اخلاء المحتشد سنة 1945 عندما كانت دوريانا تبلغ من العمر 9 سنوات. توفيت والدتها سبب مرض السرطان بعد فترة قصيرة حيث ساعدتها دوريانا على التعافي من التيفوس. هاجرت دوريانا وشقيقها إلى الولايات المتحدة.

نسخة كاملة مكتوبة

كانت هناك عربات مفتوحة وكانت تُسحب بدون خيل, بل كان يسحبها السجناء بأنفسهم. وكانت هذه العربات مملوءة بالجثث وكانت الجثث ملقاة في كل مكان. وهناك الكثير من الناس الذين لقوا حتفهم يوميا ولم يقدوا على الالتحاق بالنداء في الساحة. وعندما غادر الكبار الثكنات هناك القليل من الناس الذين كانوا يسحبون العربات فدخلوا الثكنات لأخذ الجثث: اثنان منهم يحملان الجثة, واحد من القدمين والآخر من الأيدي ويلقيان بها على أعلى الكومة, حصل هذا كل يوم. ولا يزال لدي مشاكل مع ذلك.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

هذه الصفحة متوفرة أيضاً باللغات التالية

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.