شهادة مصورة

يصف ساندور (شوني) أليكس براون كيف كان يعزف الكمان لقوات الأمن الخاصة في داخاو وقُتل أسيران أمامه

ولد شوني لوالدين متدينين في مدينة صغيرة بترانسيلفانيا. وبدأ عزف الكمان من السنة الخامسة من عمره. احتلت المجر المدينة الذي كان يسكن فيها سنة 1940 واحتلتها ألمانيا سنة 1944. وفي مايو 1944 تم نفيه إلى محتشد أوشفيتز ببولندا, ثم نُقل إلى محتشد ناتسوايلر في فرنسا وآنذاك إلى داخاو حيث تم تحريره في أبريل 1945 من قبل الجيش الأمريكي. بعد الحرب أصبح ملحنا وعازفا محترفا للكمان.

نسخة كاملة مكتوبة

عندما خرجت من الثكنة, فهمت أنني سوف أعزف أغنية مريحة. إما سأعزف سوناتينا من دفوراك التي عزفتها بعد الحرب في راديو ميونخ, أو سأعزف شيئا من كرايسلر. وعندما رأيت ما رأيت, لم أقدر على أن أعزف أي شيء, وقلت "يا الله كيف كانت بداية السوناتينا؟" لم أقدر أن أعزف أي شيء. فحينئذ رأيت القاتل كابو وهو يقذف مسدسه الحديدي ويتجه نحوي, وقد فهمت أنه سيقتلني. وفجأة بدأت العزف بدون صعوبة. وعزفت أغنية شتراوس بلو دانوب, ولكن لم أفهم كيف. لقد سمعتها من قبل ولكن لم أعزفها أبدا. سمعتها عدة مرات من الغجر ومن أخي الذي كان يعزف الأكورديون في فرقة موسيقية بالمدرسة. وكان غير جائز أن أعزف شيئا كهذا في المحتشد, كان علي أن أعزف موسيقى كلاسيكية. وسأل الكابو واحدا من قوات الأمن الخاصة "متى يمكنني أن أقتله, متى أضربه؟" ولكن حارس قوات الأمن الخاصة كان يهمهم الأغنية وهو يحرك أصابعه حسب اللحن, على المثال التالي: 3,2,1, 3,2,1. فأجابه الحارس :"دعه يعيش".


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

هذه الصفحة متوفرة أيضاً باللغات التالية

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.