مقطع من فيلم تاريخي

اليابان تهاجم ميناء بيرل هاربر

بينما كان الدبلوماسيون اليابانيون في واشنطن، يتفاوضون مع وزير الخارجية "كوردل هال"، قامت الطائرات اليابانية بقصف القاعدة البحرية في "بيرل هاربر". الغضب الأمريكي من الهجوم المفاجئ تخطى قرار العزلة حيث قامت الولايات المتحدة في اليوم التالي للهجوم بإعلان الحرب على اليابان.

نسخة كاملة مكتوبة

[موسيقى تمهيدية] السابع من كانون الأول/ديسمبر 1941، يوم العار والخزي. بينما كان الدبلوماسيون اليابانيون يتشاورون مع وزير الخارجية "هول" حول إجراءات السلام، كانت الطائرات اليابانية تنقض على "بيرل هاربر". هذا التسجيل المصور الذي يشتمل على أفلام أمريكية وصورًا قام العدو بالتقاطها عندما قام بإسقاط حمولة الموت على القاعدة البحرية في "وييلر فيلد"، وعلى منازل المدنيين والمدارس. وقد شارك في الهجوم مئات من الطائرات اليابانية وعدد من الغواصات الصغيرة. وفي ساعة واحدة وخمس دقائق، تم تدمير السفينة الحربية "أريزونا" بالكامل وإصابة أربع سفن أخرى بإصابات بالغة. وهناك ثلاث سفن حربية أخرى وثلاثة زوارق تعرضت لإصابات أقل ضررًا. تم تدمير حوالي مائتي طائرة. وفي جحيم صباح ذلك الأحد، بدا أسطول المحيط الهادئ مشلول الحركة تمامًا نتيجة الهجوم المفاجئ. وهناك ما يقرب من ثلاثة آلاف إصابة تضاف إلى الكارثة [صوت قنابل تنفجر]. وخلال ساعات، أعلنت الولايات المتحدة الحرب.


إشارات


  • National Archives - Film

Share This