ديفيد شبيرو

ديفيد شبيرو

Born: February 27, 1922

وارصوفيا, بولندا

كان ديفيد الطفل الأكبر من بين طفلين ولدوا لوالدين يهوديين في وارصوفيا. كانت والدته تقوم بإعانة الأسرة عن طريق بيع ملابس نسائية، وكان والده يكتب لصحيفة هاينت اليديشية وجريدة ليتراريش بليتير. عاشت أسرة شبيرو في قلب حي اليهود في وارصوفيا، حيث كان يذهب ديفيد وأخوه شلومو إلى مدارس يهودية.

1933- 1939: تخرج ديفيد من مدرسة مهنية في عمر 17 عامًا، وبدأ عمله كميكانيكي. عندما حصل والده على وظيفة في الأرجنتين عام 1937، أرسل ديفيد وأخوه قصاصات من منشورات محلية معادية للسامية حتى يقنعون والدهم بأن تستقر العائلة في الأرجنتين، لكن لم يصدق والده أن اليهود البولنديين في خطر وعاد إلى بولندا في عام 1938، وفي ذلك العام انضم ديفيد إلى منظمة صهيونية تُدعى "هاشومر هاتزائير"، واحتل الألمان بولندا عام 1939.

1940 - 1944: في نوفمبر 1940 أُغلق حي اليهود في وارصوفيا. كان ديفيد وعائلته يحصلون على طعام كافي عن طريق استبدال الملابس التي يفصلوها في المنزل في مقابل الطعام الذي يحضره البولنديون من خارج حي اليهود. عمل ديفيد مع أعضاء منظمة هاشومر الآخرين في حي اليهود لتزوير أوراق رسمية وتسليمها لليهود. في عام 1942 تم تهريبه إلى تارنورف حيث عاش سرًا في حي لغير اليهود في المدينة. وبينما كان ديفيد هناك، حصل على أوراق رسمية مزيفة لوالدته والتي هربت من حي اليهود في وارصوفيا ولأخيه الذي كان في محتشد قريب للعمل.

ضبط الشرطة السرية الألمانية "الجيستابو" ديفيد وأعضاء المقاومة الآخرين الذي كان يعيش معهم وعذبوهم حتى الموت. كان أخوه ووالدته الوحيدين في العائلة اللذين بقيا على قيد الحياة أثناء الحرب.