بيرغين بيلسين (مقالة موجزة)

أسست السلطات الألمانية العسكرية معسكر بيرغين بيلسين في عام 1940 في موقع جنوب مدينتي بيرغين وبيلسين حوالى 11 ميل شمال سيلي في ألمانيا. كان مجمع بيرغين بيلسين مؤلف من عدة معسكرات أنشأت في أوقات مختلفة خلال فترة وجوده. كان هناك ثلاثة معسكرات رئيسة: معسكر معتقلي الحرب, ومعسكر السجناء ومعسكر الإقامة. كان بيرغين بيلسين معسكر سجناء حرب حتى عام 1943. خلال فترة وجوده, ضم المعسكر يهودا ومعتقلي حرب ومعتقلين سياسيين وغجر الروما ومجرمين وشاهدي جوهافا وشاذين جنسيا.

عندما تقدمت قوات التحالف في نهاية عام 1944 وبداية العام الذي تلاه, تحول بيرغين بيلسين الى معسكر تجمع لليهود المرحلين من مختلف المعتقلات الأخرى. كان إمكانيات المعتقل الضئيلة أقل بكثير من أن يستوعب آلاف السجناء الجدد الذي قد رحلوا حديثا الذين غالبيتهم كانت من المرحلين على الأقدام.

في بداية عام 1945, انتشرت أمراض التيفوئيد والسل والزحار نتيجة للازدحام وسوء أحوال المرافق وقلة الطعام الصحي والماء والملجأ. توفي عشرات الآلاف من السجناء في الأشهر القليلة الأولى من السنة. حررت القوات البريطانية المعتقل في 15 ابريل عام 1945. وجد البريطانيون حواي 60000 من السجناء في المعتقل وأغلبيتهم كانت مريضة بشكل جدي. كانت هناك جثث غير مدفونة وممددة على الأرض. توفي أكثر من 13000 من السجناء لاحقا بسبب مرضهم الشديد. حرقت القوات البريطانية المعسكر لمنع انتشار التيفوئيد.

توفي حوالي 50000 من السجناء في بيرغين بيلسين خلال فترة وجوده بما فيهم أنا فرانك. أكثر اللذين توفوا كانوا يهودا. أنشأت القوات البريطانية معسكر خاص بالمهجرين والذي آوى أكثر من 12000 من الناجين.