شهادة مصورة

تصف أليس لوك كاهانا الوصول إلى برغن بلزن

احتلت ألمانيا المجر سنة 1944. تم ترحيل أليس إلى محتشد أوشفيتز في نفس السنة. وقع اختيارها للموت في غرفة الغاز لكنها نجت بسبب عطل. وعند اقتراب قوات التحالف من المحتشد تم اجلاء أليس وغيرها من السجناء إلى محتشد العمل بغوبن. هربت أليس وشقيقتها وفتاة أخرى خلال المسيرات الشاقة من المحتشد ولكن تم العثور عليهن وأرسلن إلى برغن بلزن. أخذت شقيقة أليس إلى مستشفى الصليب الأحمر ولم تراها أليس مرة أخرى. هاجرت أليس بعد الحرب إلى الولايات المتحدة.

نسخة كاملة مكتوبة

ووصلنا بعد عدة أيام إلى برغن بلزن, وكان هذا المحتشد جحيما بالنسبة لنا. ولا تمكن أن تقارن أي شيء في التاريخ ببرغن بلزن. وعند وصولنا رأينا أن الجثث لم تحمل وتضع في مكان آخر, فصعدنا على الجثث لأننا لم نستطع المشي وكان الناس يتوسلون إلى الحراس على الحصول على ماء للشرب. كانوا يبكون ويتوسلون. كان ذلك هو الجحيم, ليلا ونهارا, ولم تكن تستطيع الهروب من البكاء والصلاة وصيحات الرحمة, وكات كالأناشيد, أناشيد القتلى.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

Share This