شهادة مصورة

يصف كورت كلاين بعض الصعوبات المتعلقة بالهجرة من ألمانيا

نتيجة لتزايد السياسة النازية المعادية لليهود، قررت أسرة كورت مغادرة ألمانيا. وقد غادر كورت إلى الولايات المتحدة الأمريكية في عام 1937، ولكن والديه لم يتمكنا من المغادرة قبل اندلاع الحرب العالمية الثانية. وقد تم ترحيلهما أخيرًا إلى محتشد "أوشفيتز" في بولندا المحتلة آنذاك من قبل ألمانيا. وفي عام 1942، التحق كورت بجيش الولايات المتحدة الأمريكية وتم تدريبه في المخابرات العسكرية. وفي أوروبا، كان يقوم باستجواب سجناء الحرب. وفي مايو عام 1945، ساهم في تسليم قرية في تشيكوسلوفاكيا وعاد في اليوم التالي لمساعدة ما يزيد عن 100 امرأة يهودية ممن تم التخلي عنهن هناك أثناء إحدى مسيرات الموت. وقد كانت زوجة كورت المستقبلية، جيردا، إحدى نساء تلك المجموعة.

نسخة كاملة مكتوبة

كان الأمر أكثر وأكثر وضوحًا أن، آه، أن اليهود، آه، يجب أن يغادروا إذا كان هناك من يستقبلهم، ولم يكن هناك العديد من الدول التي ترغب في استقبالهم. لم يكن، لم يكن الأمر سهلاً إلى هذا الحد، ولكن الشباب بصفة خاصة، آه، كان هناك اقتراح للشباب أن، يغادروا لأنه لم يكن لهم مستقبل بشكل واضح، في ألمانيا. ولذلك، آه، نحن أيضًا، آه، وصلنا إلى هذه النتيجة، حيث إنني--ولأننا لدينا بعض الأقارب في الدول التي، التي تبدو مكانًا طبيعيًا للذهاب إليه. آه، كنت سعيد الحظ، والآن وأنا أسترجع الأحداث علمت أنه، آه، كان يجب على الحفاظ على حياتي. أختي، التي كانت تكبرني بعام، كانت في ذلك الوقت في تدريب الممرضات، آه، في ألمانيا، لكنها، آه، قررت أيضًا، بالطبع، أن ذلك الوقت كان هو وقت الرحيل و، آه، أكد شخص ما لها هذه النهاية و، ولذلك جاءت إلى هنا قبل عام من وصولي ولو لم تكن هناك، أنا، لم أكن لأخرج، لأنها كانت قادرة على الذهاب والبحث عن الأفراد و، و، وسؤالهم، عن الأوراق الهامة التي يحتاجها الفرد في هذه الأيام، مثل شهادات الدعم الخطية. ولذلك قامت، قامت بعمل ذلك من أجلي و، ولذلك بحلول عام 1937 كنت قادرًا على، المغادرة أيضًا والمجيء إلى بافالو التي كانت تعيش بها أختي و، آه، وكذلك، آه، أقارب آخرون، من بينهم عم وعمة وابنتهم حيث بقيت أنا، بقيت حينها في منزلهم خلال السنوات الأولى القليلة، آه، عندما وصلت إلى بافالو.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

شارك

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.