شهادة مصورة

تصف فلادكا (فاجيلي) بيلتيل ميد ردود الفعل بعد ثورة الحي اليهودي في وارصوفيا

كانت فلادكا تنتمي إلى حركة المستقبل الشبابية التابعة لمنظمة البوند (المنظمة الاشتراكية الديموقراطية للعمال اليهود). وكانت تمارس نشاطها في الحركة السرية بحي اليهود في وارصوفيا باعتبارها إحدى أعضاء منظمة القتال اليهودية (ZOB). وفي ديسمبر 1942، تم تهريبها خارج الجانب الآري البولندي من وارصوفيا في محاولة للحصول على الأسلحة والعثور على مخابئ للأطفال والبالغين. لقد أصبحت إحدى الجاسوسات النشطات للحركة السرية اليهودية ولحساب اليهود داخل المحتشدات وفي الغابات وفي أحياء اليهود الأخرى.

نسخة كاملة مكتوبة

لقد شعرت أن كل شيء قد انتهى بالفعل. هذه هي النهاية. لم أفكر
في نفسي، أني سأعيش أو أن الحياة ستستمر أو
أنني سأقابل أشخاصًا أو...إنها النهاية. إنني...أحيانًا، كنت غاضبة
من نفسي أنني بقيت، لماذا أنا لست هناك؟ لقد كان يجب أن أكون
هناك. لقد كان هذا هو المكان الذي سأكون فيه معهم. لقد كنت
معهم باستمرار. لقد كنت أعيش من أجلهم فحسب، وكان ذلك بالنسبة لي
وكأنها نهاية كل شيء. بالطبع كان هناك ألم عندما كنت
أذهب كفتاة بولندية وأستمع إلى ما يحيط بي...كيف
يتحدثون عن الأناس الموجودين هناك، إنهم...إنهم
أفضل لهم أنهم لقوا مثل هذه النهاية. حسن، على الأقل، إن الألمان قد اعتنوا
بهم بهذه الطريقة. فلم يكن جميع البولنديين كذلك، ولكنك كنت تسمع
ذلك. حول أسوار الحي اليهودي، بدلاً من أن تكون جزءًا
مما يحدث هناك، ومع ذلك فإنهم قد كانوا جيرانًا لسنوات
عديدة. لم أشعر...ليس فقط بعدم التكافل، وليس بالألم، ولا بعدم وجود
شفقة بأشخاص عرفوهم لسنوات طويلة جدًا وأن الذين عاشوا
إلى جوارهم هاهم يرون أن كل شيء يذهب هباءً،
بل يتحول إلى دخان. ولذا، فقد كان ذلك ألمًا. لقد كان ألمًا شديدًا.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

هذه الصفحة متوفرة أيضاً باللغات التالية

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.