شهادة مصورة

شارلين شيف تصف مدرسة سرية للأطفال في حي هوروشوف اليهودي

كان والدا شارلين من قادة المجتمع اليهودي المحلي، وكان للعائلة نشاطها في الحياة المجتمعية. وكان والد شارلين أستاذًا للفلسفة في جامعة ولاية لفوف. وبدأت الحرب العالمية الثانية بالاجتياح الألماني لبولندا في الأول من أيلول/سبتمبر 1939. وكانت المدينة التي تقطن بها شارلين تقع في الجزء الشرقي من بولندا المحتلة من قبل الاتحاد السوفيتي بموجب المعاهدة السوفيتية الألمانية في آب/أغسطس 1939. وتحت الاحتلال السوفيتي، بقت العائلة في منزلها واستمر والد شارلين في التدريس. وفي حزيران/يونيو 1941 قام الألمان باجتياح الاتحاد السوفيتي، وقاموا باعتقال والد شارلين بعد أن احتلوا المدينة. ولم تره مرة أخرى. وتم إجبار شارلين وأمها وأختها على العيش في حي لليهود قام الألمان بتأسيسه في هوروشوف. وفي عام 1942، فرت شارلين وأمها من حي اليهود بعد سماع شائعات تقول أن الألمان على وشك تدميره. وحاولت أختها الاختباء وحدها، ولكن لم ترد أية أخبار عنها مرة أخرى. وقامت شارلين وأمها بالاختباء في الأحراش التي تنموا على حافة النهر، وكانوا يتجنبوا أن يتم كشفهم عن طريق الغطس في المياه لبعض الوقت. لقد قاموا بالاختفاء لعدة أيام. وذات يوم، استيقظت شارلين لتجد أمها قد اختفت. ونجت شارلين بنفسها في الغابات القريبة من هوروشوف، وتم تحريرها بواسطة القوات السوفيتية. وفي آخر الأمر هاجرت إلى الولايات المتحدة.

نسخة كاملة مكتوبة

في بداية الأمر، قامت أمي وبعض السيدات بتنظيم مدرسة سرية للأطفال تحت سن العمل، وقد كانت شيئًا رائعًا لأننا وجدنا شيئًا نتطلع إليه. لقد جعلتنا ننسى كل شيء عن الجوع وكل شيء غير ملائم للعيش في مثل هذه الحياة البدائية، وقد دامت تلك المدرسة لعدة شهور. كان هناك العديد من السيدات، ومن بينهم أمي، يقومون بالمقايضة في الخارج ويعودون للمنزل ومعهم الطباشير وأوراق الكتابة وبعض الكتب، أعني أنها كانت تحكي بعض القصص، كنا نغني ونلون، لقد كان ذلك شيئًا يمكن التطلع إليه. لقد كانت حقًا، لو أنها فقط دامت، ولكنها لم تستمر. لقد دامت لشهور قليلة فقط. وبعد فترة قصيرة لم يكن هناك ما يكفي من المجوهرات أو المال للمقايضة به. لم يكن هناك مزيد من التجهيزات للمدرسة، وتقريبًا ضعفت المعنويات في الحي اليهودي. وعادت النساء إلى المنزل، وقد كانوا متعبين جدًا، وجائعين جدًا، ومنهكين جدًا حتى إنهم لم يكن باستطاعتهم أن يرسموا وجوهًا سعيدة لنا نحن الأطفال. وهكذا تحولت هذه المدرسة إلى لا شيء أيضًا.


إشارات


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

شارك

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.