شهادة مصورة

تصف فلادكا (فاجيلي) بيلتيل ميد حرق حي اليهود في فارصوفيا الذي كانت تشاهده من أحد المباني خارج حي اليهود

كانت فلادكا تنتمي إلى حركة المستقبل الشبابية التابعة لمنظمة البوند (المنظمة الاشتراكية الديموقراطية للعمال اليهود). وكانت تمارس نشاطها في الحركة السرية بحي اليهود في فارصوفيا باعتبارها إحدى أعضاء منظمة القتال اليهودية (ZOB). وفي كانون الأول/ديسمبر 1942، تم تهريبها خارج الجانب الآري البولندي من فارصوفيا في محاولة للحصول على الأسلحة والعثور على مخابئ للأطفال والبالغين. لقد أصبحت إحدى الجاسوسات النشطات للحركة السرية اليهودية ولحساب اليهود داخل المحتشدات وفي الغابات وفي أحياء اليهود الأخرى.

نسخة كاملة مكتوبة

عندما كنت هناك ليلاً، شاهدت ألسنة اللهب تخرج من حي اليهود. ورأيت كذلك بعض الصور التي علقت بذهني. كان بعض اليهود يركضون من مكان إلى آخر ورأيت كذلك بعض اليهود يقفزون من المباني، ولكني كنت أراقب هذا من نافذة ولم أستطع فعل أي شيء. وبعد ذلك ارتفعت ألسنة اللهب داخل حي اليهود. لم يستطع الألمان السيطرة على الشوارع، لذا فقد بدؤوا في إشعال النار في المبنى تلو الآخر. لقد بدأوا في حرق أحياء اليهود...قاموا بحرق المباني، وكانت تلك هي الثورة التي حاولنا...نحن المجموعة الصغيرة في الجانب الآري، حاولنا الوصول إليها. لقد حاولنا الاتصال بهم بأي طريقة. حتى أننا قررنا الدخول إلى حي اليهود لنكون معهم ولكن، كان كل هذا دون جدوى. فلم نتمكن من الاتصال بهم مطلقًا. لقد رأينا فقط الدبابات وهي تدخل أو تخرج أو بعض سيارات الإسعاف وهي تدخل وكنا نسمع صوت إطلاق النار وفي هذا الوقت كان...لقد كانوا...يجب أن نسمح للعالم الخارجي أن يعلم بما يحدث بالداخل.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

شارك

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.