مقطع من فيلم تاريخي

إدانة الولايات المتحدة ل Kristallnacht (ليل الزجاج المكسور)

في التاسع من تشرين الثاني/نوفمبر 1938، ارتكب النازيون مذبحة بحق اليهود. وخلال المذبحة المعروفة باسم "Kristallnacht" ("ليل الزجاج المكسور" الليلة التي دمر فيها النازيون منازل ومتاجر اليهود وأحرقوا معابدهم)، قامت فرق فرسان العاصفة (SA) بتدمير الآلاف من المحال المملوكة لليهود والمئات من معابدهم. تقريبًا تم قتل 100 يهودي في هذه العملية. ومقطوعة الفيديو هذه تعرض مشاهد من مسيرة الاحتجاج في نيويورك. رابي "ستيفين إس وايز" عبر عن غضب المجتمع اليهودي بأمريكا. وكشكل من أشكال الاحتجاج الرسمي من حكومة الولايات المتحدة على هذه الانتهاكات، قام الرئيس "فرانكلين دي روزفيلت" بسحب السفير الأمريكي لدى ألمانيا.

نسخة كاملة مكتوبة

قاد الشعب الأمريكي حملة احتجاجات حول العالم ضد المذبحة النازية. واندلعت المظاهرات المناهضة لهتلر في كل مكان بالبلاد. وقد عبر عن الإحتجاج اليهودي في هذه الأمة الديمقراطية الأصيلة الزعيم "رابي وايز": "اليهود الأمريكان ومعهم كل الجماعات العنصرية والدينية الأخرى في الواقع الأمريكي عازمون على صيانة حقوق المساواة لليهود بالداخل والخارج." لقد اصطف الناس في ربوع واشنطن. وفي دعوته مجلس وزرائه للاجتماع عند علمه بمذابح هتلر، قام الرئيس روزفيلت باتخاذ خطوة فريدة من نوعها. حيث سحب السفير الأمريكي من ألمانيا. وهكذا، ومن سفارة الولايات المتحدة، قام السفير "يو ويلسون" بإعطاء رئيسه شهادة كاملة عن الفظائع التي ارتكبها هتلر الذي رد على هذا الأمر بدوره بسحب سفيره من واشنطن.


إشارات


  • Grinberg Archives

Share This