فيجا كيزيلنيكي

فيجا كيزيلنيكي

Born: 1888

كالوشين, بولندا

كانت فيجا تعيش مع زوجها ويلويل وأطفالها الثلاثة في مدينة كالوسزين الصغيرة التي يتألف غالبية سكانها من اليهود، والتي تبعد 35 ميلاً شرق مدينة وارصوفيا. وكان أفراد عائلة كيسيلينكي ممن يلتزمون بالتعاليم الدينية ويتحدثون اللغة الييدية (Yiddish) في بيوتهم. كانت فيجا ربة بيت وكان زوجها تاجرًا كثيرًا ما كان يسافر بالخيل والعربات إلى وارصوفيا للتجارة.

1933-39: قامت ألمانيا مؤخرًا باجتياح بولندا، ومنذ عدة أيام، هاجمت القوات الألمانية القوات البولندية في كالوسزين. وتم تدمير أكثر من نصف بيوت المدينة ومن بينها بيتنا بالقنابل، لذلك انتقلنا إلى جوار ابن عم ويلويل السيد موجسز في ضواحي المدينة. القوات الألمانية الآن في كالوسزين، وهي تقوم "بإعادة توطين" مئات اليهود هنا من المدن الأخرى. فكان على جميع الأسر أن تتقاسم مع بعضها البعض مكان السكن الواحد.

1940-44: وكانت الأمور تزداد سوءًا في كالوسزين. وهنا في حي اليهود، الذي قام الألمان بإحكام سد منافذه، كان الناس يموتون من شدة الجوع. ولقد كان من الصعب الحفاظ على بيوتنا المزدحمة بالسكان نظيفة وخالية من القمل الحامل لمرض التيفود القاتل، وبالفعل أصيب ابني إسرائيل إيزاك ذو الواحد وعشرين عام بالحمى. إني خائفة عليه. فقد صار ضعيفًا بسبب الجوع، ولا يوجد هناك إلا القليل من الدواء. ولكني أرعاه بقدر ما أستطيع.

ومات ابن فيجا متأثرًا بمرض التيفود. وفي أواخر عام 1942، قام النازيون بالتخلص من سكان كالوسزين عن طريق إرسال معظم سكان حي اليهود إلى محتشد الإعدام "تريبلينكا". وقد ماتت فيجا التي كانت تبلغ من العمر 54 عامًا.