فريميت بورسزتين

فريميت بورسزتين

Born: April 15, 1918

وارصوفيا, بولندا

كانت فريميت واحدة من الأطفال الثمانية المولودين لوالدين يهوديين متدينين يتحدثان اللغة الييدية. وعاشت عائلة بورسزتين في قلب نفس الحي اليهودي في وارصوفيا حيث كان والد فريميت يمتلك ويدير مخبزًا يقع في شارع زامينهوفا. وفي عام 1920، انتقلت عائلة بورسزتين إلى شقة مريحة بغرفتي نوم في نفس الحي في 47 شارع ميلا. والتحقت فريميت بمدارس وارصوفيا العامة.

1933-39: وبحلول عام 1939، انتقل ستة من إخوتي وأخواتي بالفعل. وتركت أنا وأخي الأصغر فقط في البيت، وتمتعنا برعاية والدينا التي توزعت علينا بالعدل. وتخرجت من المدرسة، وكان لدي العديد من الأصدقاء. وترك والدي عمله، وكان يعمل في مخبز كاجان الممتاز بوارصوفيا. ولم يكن هناك أي شيء يعد بالغزو الألماني في سبتمبر 1939. واستسلمت مدينتنا في 28 سبتمبر.

1940-44: وكانت شقتنا في قلب حي وارصوفيا اليهودي، الذي تم إغلاقه عن طريق الألمان في نوفمبر 1940. وتم ترحيلي في 1 مايو، 1943، إلى محتشد اعتقال مايدانيك. وهناك، أعتم الدخان المنبعث من المحارق السماوات وألقى بظلاله على السجناء. وقد كسرت أصابعي وشوهت لأن، يومًا بعد يوم، أنا وخمسة نساء أخريات كنا نقوم بدفع عربة ثقيلة مملوءة بالسماد نحو الحقول المحيطة بالمحتشد. وإذا عملنا ببطء شديد، يتم جلدنا بالسوط. وقد كنا نقوم بتلقيح هذه الحقول بأيدينا العارية.

وخلال العامين التاليين، تم ترحيل فريميت إلى سبعة محتشدات نازية أخرى. وتم ترحيلها في محتشد عمل توركهيم في 27 أبريل، 1945. وفي عام 1949 هاجرت إلى الولايات المتحدة.