شهادة مصورة

يصف جورج سالتون حالته الجسدية عند إطلاق سراحه

تم إطلاق سراح جورج عن طريق القوات الأمريكية في أيار/مايو عام 1945. وقد قضى ثلاثة أعوام أثناء الحرب في عشرة محتشدات اعتقال مختلفة. وفي عام 1945، كان داخل محتشد "ووبيلين" في ألمانيا. وبعد إطلاق سراحه، قضى ما يزيد عن عامين في محتشدات متعددة خاصة بالأشخاص المرحلين. وقد هاجر جورج إلى الولايات المتحدة في تشرين الأول/أكتوبر عام 1947.

نسخة كاملة مكتوبة

لقد تدهورت حالتي الجسدية إلى درجة سيئة جدًا بصورة كبيرة. لم أكن أستطيع، لم أكن أستطيع السير جيدًا. كانت منطقة الورك بجسدي تؤلمني بشدة، وكنت في الحقيقة شديد الضعف و، وكنت أقترب من الوصول إلى تلك الحالة التي لا يبالي فيها السجين سواءً بقى على قيد الحياة أم لا. والآن، إنني لا زلت لم أصل إلى تلك الحالة، فلا زلت أنهض وأخرج لأرى ماذا يحدث عندما أشاهد أشخاصًا يركضون أمام عيني. ولكن كان مظهري بالغ السوء، وأعتقد أنني لو لم يتم إطلاق سراحي، ففي غضون أيام قلائل كنت سأصبح واحدة من تلك الجثث الملقاة بأعداد وفيرة أمام المراحيض. وأظن أنني ربما أكون قد حصلت على أسبوع أو عشرة أيام من أجل...، ولو لم يتم إطلاق سراحي ولم أحصل على كميات إضافية من الطعام ولم يسمح لي بالراحة والجلوس في الشمس لم أكن لأستعيد صحتي مرة أخرى.


  • US Holocaust Memorial Museum Collection
تفاصيل سجليّة

شارك

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.