شهادة مصورة

يصف نوربيرت آي سويسلوكي عملية فراره من فارصوفيا مع والدته

كان نوربيرت يبلغ من العمر ثلاث سنوات عند قيام ألمانيا بغزو بولندا في أيلول/سبتمبر من عام 1939. وقد كان هو ووالدته يقيمان في فارصوفيا، بينما وقعت القرعة على والده ليلتحق بالخدمة العسكرية في الجيش البولندي وانتهى به المطاف لاحقًا في فيلنا. وقد سافر نوربيرت ووالدته للحاق به واجتمع شمل الأسرة مرة ثانية بعد شهور قليلة. وبعد إقامة الأسرة في فيلنا لمدة تقرب من عام، تمكن والد نوربيرت من الحصول على تأشيرات لدخول جزيرة كوراكاو في جزر الهند الغربية الهولندية وكذلك تأشيرات للمرور عبر اليابان. وقد غادر نوربيرت ووالداه فيلنا في كانون الثاني/يناير عام 1941، ووصلوا إلى كوبي باليابان، في شهر شباط/فبراير. وقد ظلوا في اليابان طيلة الشهور الثمانية التالية، حتى طالبتهم السلطات اليابانية بالمغادرة إلى شنغهاي في الصين التي كانت خاضعة للاحتلال الياباني. وقد قضى نوربيرت ووالداه طوال بقية مدة الحرب في شنغهاي. وفي حزيران/يونيو عام 1947، قامت الأسرة بالهجرة إلى الولايات المتحدة الأمريكية بمساعدة الجنود الأمريكان اليهود الذين تمركزوا في شانغهاي بعد الحرب.

نسخة كاملة مكتوبة

في أحد الأيام التي كنت أنا وأمي نهرب فيها بشكل فعلي من فارصوفيا، فقدت الدب اللعبة الذي حصلت عليه. وما حدث هو أن القطار توقف في مكان ما، ووسط احتشاد الأشخاص الذين يحاولون الخروج من القطار سقط الدب اللعبة من يدي. ولهذا انحنيت لألتقطه وعندما فعلت هذا فقدت يد أمي التي كانت تمسك بي. أقصد أنني ابتعدت عنها فحسب. وانحنيت لألتقط الدب اللعبة ولم أستطع الوصول إليه وبدأ جميع الأشخاص في التحرك للخارج ودفعني حشد الركاب بقوة. وعندما نزلت من القطار، لم أستطع العثور على والدتي. ولهذا...لقد بدت لي تلك الفترة كما لو كانت عمرًا بأكمله، رغم أنني ظللت هناك لمدة خمس ثوانٍ أو أقل فحسب. ولكنها وجدتني أخيرًا على الرصيف. وهكذا فقدت الدب اللعبة ولكني وجدت والدتي.


تفاصيل سجليّة

شارك

Thank you for supporting our work

We would like to thank The Crown and Goodman Family and the Abe and Ida Cooper Foundation for supporting the ongoing work to create content and resources for the Holocaust Encyclopedia. View the list of all donors.